الخميس، 28 أكتوبر، 2010

كأس خمري

لم يأتني في الحلم ليلة أمس
لم يحملني على جناح الريح عاشقة
و لم أنتهي في الفجر
إلا على أرض قاحلة

كم كنت أتمنى رفقة العمر حولي
و ما وجدت مني إلا كأس خمري

يداعبني الهوى بين لحظ و لحظِ
و تنكسر الحياة على عتبات عمري

آه من خمرك إعتاد البعاد
و آه من كأسي على أوتار الروح يسكبني

أنين يشتاق للمسة روح يداويها الحنين
و يبقى الكأس يراودها كل السنين

و آه ثم آه ثم آه
تتناقل الحيوات في كأسي
و أبقى أنا ها هنا
وحدي و كأس خمري

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق