الاثنين، 9 يناير، 2012

من هناك

الغيم لا يمطر في هذه السماء
حتى الأرصفة لا تجرح
هل كانت الغربة
أم أني أراها بشكل مختلف؟

لا أعلم
هناك مساحة للفرح في داخلي
هناك بعضي يرتجف بحثا عن نور

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق